الخميس، 7 فبراير، 2013

حرمان 370 تلميذا من الدراسة بطنجة بعد انهيار أربعة أقسام بمؤسسة تعليمية

بتاريخ : 20:13



وجد 370 تلميذا وتلميذة أنفسهم محرومين من متابعة الدراسة فور عودتهم من عطلة الخريف بسبب قرار نيابة التعليم وقف الدراسة في أربعة أقسام بمدرسة العزيب أبقيو التابعة لنفوذ مقاطعة مغوغة بطنجة، بسبب التصدع الخطير الذي أصاب جدران الأقسام بسبب الأشغال التي ينفذها الحوض المائي للوكوس بوادي مغوغة.

قرار نيابة التعليم بنقل التلاميذ إلى مؤسسة أخرى أثار عدة احتجاجات من طرف التلاميذ وأوليائهم بسبب بعد المؤسسة التعليمية التي سيكملون بها الموسم الدراسي إلى حين بناء أقسام جديدة، حيث نظم أولياء التلاميذ أول أمس وقفة احتجاجية أمام مقر الولاية احتجاجا على حرمان أبنائهم من الدراسة، مطالبين بإيجاد حلول عاجلة لهذا المشكل.


وحسب ما علمته الجريدة فإن اجتماعا تم عقده يوم الأحد المنصرم مع أولياء التلاميذ حضره عمدة المدينة والكاتب العام لولاية طنجة، تم التوصل إلى اتفاق بمقتضاه يتحمل مجلس المدينة مصاريف نقل التلاميذ من مقر سكانهم إلى المؤسسة التي سيتم ترحيلهم إليها، لكن في اليوم الموالي تم رفض المقترح من طرف أولياء التلاميذ بسبب ما أسمته مصادر متطابقة تدخل أحد الأطراف لها حسابات سياسوية ضيقة حرضت على رفض تكلف مجلس المدينة بمصاريف النقل. وحرصا على التسريع بإيجاد حل يضمن عودة التلاميذ إلى الدراسة، يجري التفكير في توفير أقسام مركبة كحل مؤقت لهاته المعضلة.


المثير في الموضوع أن وزير التربية الوطنية لم يحرك ساكنا تجاه هذا المشكل، إذ كان عليه التدخل بشكل استعجالي مع بعض القطاعات الحكومية المعنية بهدف الوصول إلى حلول تسمح للتلاميذ باستئناف دراستهم في أقرب الآجال.



التعليقات
0 التعليقات

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لدى || السياسة الخصوصية || Contact US || اتصل بنا

تعديل : Jaouad Saidi