السبت، 23 فبراير، 2013

احتجاز برلماني داخل مؤسسة تعليمية خاصة بمراكش

بتاريخ : 17:03





احتجز مدير مسؤول عن مجموعة مدارس خاصة بمدينة مراكش، البرلماني "إبراهيم أ"  الذي حاول الاستفسار عن تعرض حفيده لحادث سير أمام باب المؤسسة التي يتابع دراسته بها.



وحسب شكاية وجهها البرلماني إلى وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بمراكش ذكر فيها  " محتجز البرلماني لا يخشى أية مؤسسة بما فيها الدولة وأجهزتها"، وانهال على البرلماني بالسب والقذف والكلام النابي وهدده بتمزيق بطاقته كنائب برلماني.

وتقول الخبر في عددها الصادر اليوم السبت إن البرلماني المعني حل بالمؤسسة من أجل الاستفسار عن حادث سير أصيب خلاله حفيده، بينما كان يهم بالدخول إلى المؤسسة التعليمية، وكادت سيارة رباعية الدفع أن تردي التلميذ قتيلا، وقد نجا بأعجوبة من الموت، وأصيب  بكسور على مستوى الرجلين في 13 يناير الماضي.

التعليقات
0 التعليقات

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لدى || السياسة الخصوصية || Contact US || اتصل بنا

تعديل : Jaouad Saidi