الأربعاء، 20 فبراير، 2013

حفل تأبيني في أربعين 'الاساتذة الثلاثة' ضحايا فاجعة الحوز

بتاريخ : 17:54





نظمت النيابة الإقليمية للحوز (الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة مراكش تانسيفت الحوز)، امس الثلاثاء 19 فبراير، على الساعة الثالثة بعد الزوال، حفل تأبين تكريما لروح الأساتذة الثلاثة المنتمين للنيابة : هشام الكاترة، توفيق الدويجي وحسن رفراف، الذين فارقوا الحياة على إثر حادثة سير مفجعة يوم 07 يناير2013، وذلك بمناسبة حلول الذكرى الأربعينية على فقدانهم.
وترأس حفل التأبين، المنظم، بمقر النيابة الإقليمية، عامل إقليم الحوز 'يونس بطحاوي' ومحمد العربي سعد النائب الاقليمي لوزارة التربية الوطنية بالحوز ، كما سجل الحفل، الذي يعد بمثابة تكريم لأرواح الراحلين واستحضار لمسارهم التربوي الحافل بالتضحيات، حضور كل من رؤساء المصالح الإقليمية ومديرات ومديري التعليم الابتدائي والثانوي وهيئة التأطير التربوي وممثلين عن نساء ورجال التعليم والفرقاء الاجتماعيين.
ونوه السيد يونس بطحاوي عامل اقليم الحوز بالدور والتضحيات التي يقوم بها نساء ورجال التعليم بالاقليم، ومدى المسؤولية التي يتحملونها في صمت نظرا لطبيعة الاقليم، كما أكد على اخلاق الاساتذة الثلاثة الذين راحوا ضحية حادث السير حينما كانوا في طريق للقيام بالواجب الوطني.
واجمعت كل الاطر التربوية وعائلات الضحايا على الاشادة بخصال الاساتذة الثلاثة الذين كانوا نموذج المربي الخلوق والمعلم المؤمن بالرسالة والرجال المناضلين من اجل ارساء بوادر العلم والدراسة بمنطقة الحوز.
ولاحظ جميع الحضور تخلف مدير اكاديمية التربية والتكوين بمراكش عن  حضور حفل التأبين.







التعليقات
0 التعليقات

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لدى || السياسة الخصوصية || Contact US || اتصل بنا

تعديل : Jaouad Saidi