الأربعاء، 8 مايو، 2013

العبث بوزارة التعليم العالي

بتاريخ : 19:11


كلية التربية بالرباط ترفض اعتماد 28 طالبا مقبولا في وحدة للدكتوراه




عبر طلبة الدكتوراه وحدة «التدبيروالبيئة والتربية والمسؤولية المجتمعية للمؤسسات »الذين اجتازوا بنجاح مراحل القبول في وحدة الدكتوراه بكلية علوم التربية بالرباط،عن استيائهم الكبير من سلوكيات وقرارات عميد كلية التربية بالرباط القاضية بالرفض القاطع التوقيع على لائحة الطلبة الناجحين والذين يقدر عددهم ب28 طالبا وطالبة،بدعوى عدم توفر وحدة الدكتوراه على الأطر الكافية.


و وصف الطلبة المتضررون القرار المتخذ بشكل فردي وبدون مبررات مقنعة في غياب المقاربة التشاركية والتشاور مع رئيس وحدة الدكتوراه والجهات المعنية بالموضوع،بأنه يأتي ضد روح الدستور وتوجهات الحكومية الرامية إلى تشجيع الطلبة على الولوج للدكتوراه والنهوض بالبحث العلمي والحكامة في تدبير التعليم العالي.


وتساءل الطلبة المحتجون عن الدافع إلى نشر إعلان التسجيل في وحدة الدكتوراه منذ البداية ثم إجهاض ، ذلك واعتبروا الخطوة غير مقبولة أخلاقيا و قانونيا في وجه الطلبة الطامحين في متابعة دراستهم العليا بهدف دعم البحث العلمي و هو ما جعلهم يصابون بالاحباط و فقدان الأمل على الرغم من اللقاءات التي جمعتهم مع عميد الكلية ورئاسة الجامعة والسيد وزير التعليم العالي لحسن الداودي الذي قدم لهم مجموعة من الوعود لإيجاد حل لهاته الإشكالية لم تنزل على مستوى الواقع .


في بلاغهم للرأي العام عبر المتضررون عن حقهم في خوض كافة الأشكال النضالية المشروعة حفاظا على حقوق الطلبة الباحثين ودفاعا عن البحث العلمي، محملين الوزارة الوصية ورئاسة الجامعة وعميد كلية التربية بالرباط المسؤولية الكاملة لهذا العبث في التسيير ضد الحكامة وضد المشروع المجتمعي الديمقراطي الذي انخرطت فيه جميع القوى ببلادنا وضد إرادة الطلبة الناجحين، معربين عن عزمهم التوجه إلى القضاء والمنظمات الحقوقية قصد إنصافهم .        






                         
التعليقات
0 التعليقات

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لدى || السياسة الخصوصية || Contact US || اتصل بنا

تعديل : Jaouad Saidi