الخميس، 20 يونيو، 2013

آســـــا : التهجم على أساتذة احتجوا أمام نيابة التعليم بسبب الاعتداءات التي طالتهم أثناء حراسة الباكالوريا

بتاريخ : 12:53




نظم أكثر من 50 أستاذ وأستاذة وقفة احتجاجية يوم أمس الثلاثاء 18 يونيو 2013 ابتداء من الساعة 12 و30 دقيقة ظهرا أمام مقر النيابة الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بآسا بسبب ما قال عنه مصدرنا اعتداءات و تهديدات طالت المراقبين بمختلف مراكز الامتحانات بآسا، خصوصا الاعتداء الذي تعرض له الأستاذ (ع.ر) بمركز مدرسة 19 مايو أثناء اجتياز مادة التربية الإسلامية....
الأساتذة حسب ذات المصدر رفعوا شعارات منددة بالاعتداءات و التهديدات التي طالتهم أثناء قيامهم بمهام المراقبة،كما عبروا عن استعدادهم خوض كافة الأشكال النضالية التي ستعيد لهم كرامتهم،محملين في نفس الوقت المسؤولين التربويين و الأمنيين بالإقليم تبعات ما سيؤول إليه الوضع.

وقال المصطفى وتمامت -الكاتب المحلي للجامعة الوطنية للتعليم بآسا- في تصريحه لنا بأن الوقفة الاحتجاجية المنظمة من طرف الأساتذة لم تسلم هي الأخرى من اعتداء غرباء جاؤوا على متن سيارتي "لاند روفر"، مما أدى إلى قيام الأساتذة بمسيرة غاضبة في اتجاه مركز الدرك الملكي بآسا وتحرير شكاية في الموضوع.

هذا وفي بادرة خلفت ارتياحا لدى الأوساط التعليمية قامت وزارة التربية الوطنية مؤخرا بتعميم مذكرة تدعو فيها السادة مدراء الأكاديميات الجهوية للتربية و التكوين والنواب الإقليميين للوزارة لمؤازرة نساء ورجال التعليم حسب المادة 19 من النظام الأساسي العام للوظيفة العمومية بسبب الاعتداءات التي يتعرضون لها.بالإضافة إلى مطالبة المسؤولين الجهويين و الإقليميين بالتنسيق مع مختلف الأجهزة الأمنية لضمان الحماية للموظفين وإحداث رقم اخضر لاستقبال الشكايات المستعجلة وموافاة مديرية الشؤون القانونية و المنازعات بكل المعطيات المتعلقة بالاعتداءات حتى تلك المعروضة على أنظار القضاء.


 كلميم/عبد اللطيف الحاميل



التعليقات
0 التعليقات

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لدى || السياسة الخصوصية || Contact US || اتصل بنا

تعديل : Jaouad Saidi