الثلاثاء، 9 يوليو، 2013

الوفا غير معني بقرار الأمين العام لحزب الميزان وهو يحضر الآن أشغال الغرفة الثانية

بتاريخ : 15:46




يستمر محمد الوفا وزير التربية الوطنية في إثارة الجدل حوله، فبالرغم من احتقان المشهد السياسي بانتظار تقديمه وبقية وزراء حزب الاستقلال لاستقالتهم اليوم أو غدا على أبعد تقدير كتابيا لرئيس الحكومة عبد الإله بنكيران، وبالرغم من المشاورات المستمرة حتى صباح اليوم بين وزراء حزب الميزان وأمينه العام حميد شباط، يحضر الآن أشغال جلسة مجلس المستشارين بالبرلمان، ليجيب عن أسئلة بخصوص امتحانات البكالوريا التي تجرى دورتها الاستدراكية اليوم، وهو ما يزيد من التكهنات حول خلاف بينه وبين حزبه حول تخليه عن كرسي الوزارة وتقديم استقالته أسوة بزملائه الاستقلاليين داخل الحكومة. 


وكعادته، بدأ الجلسة بدردشة وضحك بينه وبين الوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني.


وكان حزب الاستقلال قد أعلن أمس، أن وزراءه سيستقيلون اليوم الثلاثاء من الحكومة، تنفيذا لقرار المجلس الوطني لحزب الاستقلال يوم 11 ماي الماضي بالانسحاب من حكومة بنكيران.


وجاء الإعلان عن هذا القرار في ختام اجتماع عقدته اللجنة التنفيذية، لحزب الاستقلال، مساء أمس الاثنين، حيث أفاد بيان صادر عن الحزب بأن "وزراء حزب الاستقلال سيقدمون استقالتهم الجماعية لرئيس الحكومة على أن يقدمها إلى صاحب الجلالة طبقا للدستور".





التعليقات
0 التعليقات

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لدى || السياسة الخصوصية || Contact US || اتصل بنا

تعديل : Jaouad Saidi