الجمعة، 5 يوليو، 2013

استمرار الاحتقان بين أساتذة "الحَسنية" ومُديرها

بتاريخ : 13:58





يُقاطع عدد من الأساتذة الباحثين بالمدرسة الحَسنية للأشغال العمومية، مجلس تقييم مشاريع نهاية الدراسة وكذا مجالس الأقسام؛ كما امتنعوا عن تقديم نقط الامتحانات إلى حين إقالة مدير المدرسة عدنان بوكامل.

ويتهم الأساتذة الباحثون التابعون للنقابة الوطنية للتعليم العالي مُديرَ المؤسسة ب" اعتماد النمط المزاجي في التسيير والتدبير على عدة مستويات"، فيما قال عدنان بوكامل مدير المدرسة الحسنية للأشغال العمومية، إن جميع دعواته من أجل الحوار مع الإدارة تم تجاهلها من قبل المسؤولين المحليين للنقابة المذكورة.

 وأكد عدد من الطلبة المهندسين المدرسة الحسنية امتعاضهم من الوضع القائم بين الأساتذة والمدير، مُعرِبين عن تخوفهم من عدم إمدادهم بشواهدهم وديبلوماتهم التي تخول لهم التقدم بطلبات اجتياز مباريات التوظيف، معبِّرين عن استيائهم من عملية شد الحبل هاته بين الإدارة والأساتذة، والتي يكون الطالب فيها الخاسر الأكبر. 



ماجدة أيت لكتاوي



التعليقات
0 التعليقات

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لدى || السياسة الخصوصية || Contact US || اتصل بنا

تعديل : Jaouad Saidi