الثلاثاء، 17 سبتمبر، 2013

اضراب الأساتذة المَقصيين من مرسوم الترقية بالشهادات + ربورتاج للقناة الثانية

بتاريخ : 16:21




احتَشد عدد من الأساتذة المنتمين للتنسيقية الوطنية للأساتذة المجازين المَقصِيِّين من مرسوم الترقية بالشهادات صباح أمس الاثنين أمام وزارة التربية الوطنية ، تعبيرا عن سَخَطهم على محمد الوفا ومطالبين بالإدماج الفوري المباشر في السلالم المناسبة بناء على الشهادة الجامعية المحصل عليها.

وقال عبد الرحمان خراطية المنسِّق الإعلامي لاتحاد التنسيقيات الوطنية، إن التَّنسيقية نظَّمَت مُنذ السنة الفارطة مجموعة من الوقفات والتظاهرات، مطالبة بتَرقية الأساتذة حسب الشواهد العليا المحصل عليها، موضحا أن جميع الأفواج السابقة من الأساتذة المجازين تم تعيينهم في السلم 10 في ما عُيِّن الأساتذة حاملوا الماستر بالسلم 11؛ في حين أُقْصِي فوجا 2011 و2012 بطريقة "يندى لها الجبين" وفق تعبير المتحدث.

وأوضح الخراطية، أن الأساتذة المجازين المتخرِّجين هذه السنة من مراكز التربية والتكوين سيتم تَعيينُهُم في السلم العاشر في حين أن أساتذة مُجازين أو حاصلين على "الماستر" ولهم سنوات من التجربة في مجال التدريس لا يزالون بالسلم 9.
"وقفتُنا اليوم جاءت للمطالبة بترقيتنا إلى السلم العاشر مع أثر رجعي مادي وإداري، معلنين عن رفضنا المطلق للمباراة الشفهية التي جُعِلت طريقاً لترقيتنا حتى نُحرَم من الأثر المادي والإداري وبشروط تعجيزية كذلك" يورد المنسق الإعلامي.





وتوعَّد الخراطية بتصعيدٍ غير مسبوق، مطالبا الوزارة المعنية وحكومة بنكيران بتحمل مسؤولياتها أمام الأساتذة المحتجين، على اعتبار أن الأساتذة كانوا دائما الشَّرارة الأولى للثَّورات في جميع البلدان، مؤكدا أن إضراب الأساتذة سيستمر لأربعة أيام رغم الاقْتطاع وذلك إلى حين تحقيق ما جاؤوا من أجله، على أن يُنظِّم اتِّحاد التَّنسيقيات الوطنية لموظفي الوظيفة العمومية مسيرة مشتركة في اتجاه البرلمان صباح اليوم الثلاثاء.




التعليقات
0 التعليقات

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لدى || السياسة الخصوصية || Contact US || اتصل بنا

تعديل : Jaouad Saidi