الاثنين، 7 أكتوبر، 2013

الأقسام المشتركة.. مستويات متعددة تتناوب على سبورة واحدة في قسم واحد

بتاريخ : 20:11



بلغ عدد الأقسام المشتركة في التعليم الابتدائي خلال الموسم الدراسي المنصرم 2012/2013، حوالي 27 ألفا و695 قسما يضم 599 ألفا و221 تلميذا، ويتوزع على 4 حالات منها أقسام يدرس فيها تلاميذ 6 مستويات وأخرى بخمسة مستويات و3 مستويات. 

وأكدت معطيات رسمية ، أن عدد التلاميذ الذين يدرسون في الأقسام المشتركة يمثل 17.2 بالمائة من عدد تلاميذ الابتدائي البالغ عددهم خلال السنة الماضية 3 ملايين و475 ألف و190 تلميذا، فيما يمثل عدد الأقسام 22.7 بالمائة من مجموع أقسام التعليم الابتدائي البالغ عددها 122 ألفا و156 قسما.

ووفق المعطيات ذاتها، فإن ما مجموعه 119 ألفا و199 تلميذا درسوا خلال الموسم الدراسي المنصرم في ما مجموعه 6 آلاف و550 قسما تضم 3 مستويات، و4ألاف مقابل 161 تلميذا في 252 قسما بأربع مستويات، و4ألاف و903 تلميذ في 305 أقسام تجمع بين 5 مستويات و7ألاف و582 تلميذا في 357 قسما لستة مستويات.


وأوضحت أرقام  وزارة التربية الوطنية، أن مجموع التلاميذ الدين يدرسون في 3 مستويات يمثل 3.4 بالمائة من مجموع تلاميذ التعليم الابتدائي البالغ عددهم خلال الموسم الدراسي 2012/2013، وفق المصدر ذاته، 3 ملايين و475 ألفا و190 تلميذا يتوزعون على ما مجموعه 122 ألفا و156 قسما، فيما يمثل عدد التلاميذ في أقسام من أربعة مستويات 0.1 بالمائة ونفس النسبة بالنسبة لخمسة مستويات مقابل 0.2 بالنسبة لستة مستويات.


وفيما يتعلق بمعدل الأقسام في كل مستوى من هذه المستويات المشتركة، فإن مجموع الأقسام التي تضم 3 مستويات تمثل 5.4 بالمائة من مجموع هذه الأقسام، مقابل 0.2 بالنسبة لأقسام الأربع والخمسة مستويات، فيكما بلغ معدل أقسام الستة مستويات 0.3 بالمائة.clas a cours multipl

وفي السياق ذاته، أكد مصدر مسؤول بوزارة التربية الوطنية أن إحصاء الأقسام المشتركة خلال الموسم الدراسي الجاري 2013/2014 لم يتم بعد، في الوقت الذي قدمت فيه بعض النيابات الإقليمية معطيات بهذا الخصوص للمكاتب النقابية، إذ أكد المكتب الإقليمي للجامعة الوطنية لموظفي التعليم أن عدد الأقسام المشتركة بنيابة زاكورة بلغ حوالي 400 قسم مشترك منه 241 قسما بمستويين و122 قسما بثلاثة مستويات و15 بأربعة مستويات و15 بخمسة مستويات و2 بستة مستويات. 



نبارك أمرو







التعليقات
0 التعليقات

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لدى || السياسة الخصوصية || Contact US || اتصل بنا

تعديل : Jaouad Saidi