الجمعة، 14 مارس، 2014

محمد يتيم : ليست لدينا عقدة مع تعليم اللغة الفرنسية

بتاريخ : 15:43



أكد محمد يتيم، الكاتب العام للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب أنهم في الاتحاد ليست لديهم عقدة مع تعليم اللغة الفرنسية أو أن يتم إحداث باكلوريا دولية، غير أن المشكل هو طريقة تدبير الدولة المغربية لمسألة تعدد اللغات وانسجام هذه السياسة.

وحسب يتيم، فإن السؤال الذي يطرح نفسه هو: هل تم تنزيل مقتضيات الدستور فيما يتعلق بالحفاظ على اللغة العربية والأمازيغية كلغتين رسميتين؟ وهل بإحداث بكالوريا دولية ستحمى هاتان اللغتان أم يضيق الخناق عليهما، مضيفا أن يتم خلق ملحقة لتعليم اللغة الفرنسية داخل النظام التعليم المغربي فهذا منكر بعينه ينبغي أن يرفضه الجميع.

وأبرز المتحدث ذاته أن هذه الباكلوريا التي خلقتها الحكومة ستعمق مسألة التمييز وعدم تكافؤ الفرص التي رفضهما الدستور، وستظهر فئتين من الخريجين: فئة حاصل على باكلوريا بالعربية وأخرى باللغة الفرنسية، مشيرا إلى أن هذه الباكلوريا تستهدف فقط فئة معينة، و»هنا نخلص إلى أن المدرسة في هذه الحالة تعيد إنتاج النخب وخلق الميز بين المواطنين».

من جهته، قال عبد الإله الحلوطي، الكاتب العام للجامعة الوطنية لموظفي التعليم: «نحن نخجل من الحديث عن إصلاح منظومة التعليم»، مضيفا أن «هذا الخجل نابع من كون هذا المشكل مطروح منذ الخمسينيات، واليوم بعد مرور كل هذه السنوات ما زال القطاع يدور في نفس الحلقة».

وأضاف الحلوطي أن هناك الكثير من التساؤلات تطرح نفسها، وأن الحكومة والوزارة عاجزتان عن الجواب عنها، وهذا راجع، يضيف الحلوطي، إلى كونهما لا تتوفران على تصور واضح حول الإصلاح، وهذا عمق الإشكال، يقول الحلوطي.
 









التعليقات
0 التعليقات

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لدى || السياسة الخصوصية || Contact US || اتصل بنا

تعديل : Jaouad Saidi