الخميس، 20 مارس، 2014

تلميذ يكسر أنف أستاذه لمادة التربية البدنية

بتاريخ : 15:48





ﺗﻌرض اﻷﺳﺗﺎذ ﻋﺑد اﻟﺟﻠﯾل ﻓراح أﺳﺗﺎذ مادة اﻟﺗرﺑﯾﺔ اﻟﺑدﻧﯾﺔ و الرياضة ﺑﺈﻋدادﯾﺔ ﺟﺎﺑر ﺑن ﺣﯾﺎن ﺻﺑﺎح ﯾوم اﻟﺛﻼﺛﺎء 18 ﻣﺎرس 2014 لاﻋﺗداء ﺷﻧﯾﻊ وھﻣﺟﻲ داﺧل ﻣﻛﺗب اﻟﺣﺎرس اﻟﻌﺎم ، ﻋﻠﻰ ﯾد أﺣد ﺗﻼﻣذﺗﮫ، ﺑﻟﻛﻣﺎت ﻋﻠﻰ ﻣﺳﺗوي اﻟوﺟﮫ ﻧﺟم ﻋﻧﮫ ﺟرح ﻏﺎﺋر ﻋﻠﻰ ﻣﺳﺗوى اﻷﻧف ﻧﻘل ﻋﻠﻰ إﺛره إﻟﻰ اﻟﻣﺳﺗوﺻف اﻟﻣﺣﻠﻲ ﺑﺳﯾدي ﯾﺣﯾﻰ اﻟﻐرب ﻓﻲ وﺿﻌﯾﺔ ﺻﺣﯾﺔ ﺟد ﺣرﺟﺔ حيث منحت له ﺷﮭﺎدة طﺑﯾﺔ تحدد ﻣدة العجز في 35 ﯾوﻣﺎ . 

وﺑﻌد اﻹﺣﺎطﺔ ﺑﺟواﻧب اﻟواﻗﻌﺔ ، ﺗﺑﯾن أن اﻟﺗﻠﻣﯾذ أﺗﻰ ﻣﺗﺄﺧرا ﺑﻧﺻف ﺳﺎﻋﺔ ﻋن اﻟوﻗت اﻟﻣﺣدد ﻓﻌوض أن ﯾطﻠب الاﻋﺗدار ﻣن اﻷﺳﺗﺎذ ؛ ذھب ﻣﺑﺎﺷرة إﻟﻰ دﻓﺗر اﻟﻐﯾﺎب وﺷطب ﻋلى اﺳﻣﮫ ﻣﻣﺎ دﻓﻊ ﺑﺎﻷﺳﺗﺎذ إﻟﻰ اﻗﺗﯾﺎده إﻟﻰ اﻟﺣﺎرس اﻟﻌﺎم ﻟﻠﻧظر ﻓﻲ ﺷﺄﻧﮫ . وھﻧﺎك ﺗم اﻻﻋﺗداء ﻋﻠى هذا الأخير .

ﻟﻘد أﺻﯾب اﻷﺳﺗﺎذ ﺑﺟرح ﯾﻣﻛن أن ﯾﻧدﻣل ﻣﻊ ﻣرور اﻟزﻣن ، وﺟرح آﺧر ﻣن اﻟﺻﻌب أن ﯾﻧدﻣل ، ﺟرح ﻧﻔﺳﻲ ﻋﻣﯾق ﺧﺻوﺻﺎ وأﻧﮫ ﯾﻌﺗدي ﻋﻠﻰ ﻣن ﻛرﻣﺗﮫ اﻟﻣﺟﺗﻣﻌﺎت ، وﻣن ﻛﺎد أن ﯾﻛون رﺳوﻻ ﻛﻣﺎ ﻗﺎل أﻣﯾر اﻟﺷﻌراء ، ﻓﻛﯾف ُﺗرﻓﻊ ﯾد أﻣﺎم ھذا اﻟﺷﺧص ﻣﻛﺳرة ﺟﻣﯾﻊ اﻟﻘﯾود اﻷﺧﻼﻗﯾﺔ واﻟﻣﻛﺎﻧﺔ اﻻﻋﺗﺑﺎرﯾﺔ. و ﻘد ﺳﺑق ھذا اﻟﺣﺎدث ﺗﮭدﯾد ﻣن طرف ﺗﻠﻣﯾذ آخر ﻷﺳﺗﺎذة ﻣﺎدة اﻟﻠﻐﺔ اﻟﻔرﻧﺳﯾﺔ ﺑﺈﻋدادﯾﺔ اﺑن ﯾﺎﺳﯾن ﺑﺳﯾدي ﯾﺣﯾﻰ اﻟﻐرب ﯾوم اﻟﺟﻣﻌﺔ 14ﻣﺎرس 2014. وﺳﯾﻌرض اﻟﺗﻠﻣﯾذ ﻋﻠﻰ اﻟﻣﺟﻠس اﻟﺗﺄدﯾﺑﻲ ﯾوم اﻟﺛﻼﺛﺎء 18 ﻣﺎرس 2014 ﻣﺳﺎء ﻟﻠﻧظر ﻓﻲ ﺷﺎﻧﮫ .

ﻋﻠﻰ إﺛر ھذا اﻻﻋﺗداء ﻧظم أﺳﺎﺗذة إﻋدادﯾﺔ ﺟﺎﺑر ﺑن ﺣﯾﺎن وﻗﻔﺔ اﺣﺗﺟﺎﺟﯾﺔ ﻣﻧددﯾن ﻓﯾﮭﺎ ﺑﺷدة باﻻﻋﺗداء ﻏﯾر اﻟﻣﺳﺑوق اﻟذي ﺗﻌرض ﻟﮫ زﻣﯾﻠﮭم ﺑﺎﻟﻣؤﺳﺳﺔ أﺛﻧﺎء ﻣزاوﻟﺗﮫ ﻟﻌﻣﻠﮫ ﻣﻌﺗﺑرﯾن ھذا اﻻﻋﺗداء ﺑﻣﺛﺎﺑﺔ اﻧﺗﮭﺎك ﻟﺣرﻣﺔ اﻹﻋدادﯾﺔ واﻋﺗداء ﻋﻠﻰ ﻛﺎﻓﺔ رﺟﺎل اﻟﺗﻌﻠﯾم .

ھذا وﻗد ﺳﺑﻘ لﺟﻣﻌﯾﺔ اﻵﺑﺎء أن ﻧﺑﮭت إﻟﻰ ﺧطورة اﻟوﺿﻊ، ﻟﻛن ﻟﻸﺳف ﻟم ﺗرق اﻻﺟراءات اﻟﻣﺗﺧذة إﻟﻰ اﻟﻣﺳﺗوى اﻟﻣطﻠوب. وﻟﺗﻔﺎدي ﺗﻛرار ﻣﺎ وﻗﻊ ﯾﻠﺗﻣس ﻣﺟﻣوﻋﺔ ﻣن اﻵﺑﺎء وﺑﺈﻟﺣﺎح ﻣن اﻟﻧﯾﺎﺑﺔ اﻹﻗﻠﯾﻣﯾﺔ ﻟوزارة اﻟﺗرﺑﯾﺔ اﻟوطﻧﯾﺔ واﻟﺳﻠطﺎت اﻷﻣﻧﯾﺔ اﻟﺗﻌﺎﻣل ﺑﻛل ﺟدﯾﺔ وﻣﺳؤوﻟﯾﺔ ﻣﻊ اﻟﻣﺷﺎﻛل اﻟﻣطروﺣﺔ ﺑﺎﻟﻣؤﺳﺳﺔ وﻣﺣﯾطﮭﺎ ، وذﻟك ﻟﺿﻣﺎن ﺳﻼﻣﺔ اﻟﻌﺎﻣﻠﯾن ﺑﺎﻟﺛﺎﻧوﯾﺔ وﻛﺎﻓﺔ اﻟﺗﻼﻣﯾذ.

يذكر أن عناصر اﻷﻣن حضرت ﻣﺑﺎﺷرة ﺑﻌد اﻟﺣﺎدث واﻗﺗﺎدت اﻟﺟﺎﻧﻲ إﻟﻰ ﻣﻔوﺿﯾﺔ اﻟﺷرطﺔ ﻟﯾﻧﺎل ﺟزاء ﻣﺎ اﻗﺗرﻓت ﯾداه.









التعليقات
0 التعليقات

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لدى || السياسة الخصوصية || Contact US || اتصل بنا

تعديل : Jaouad Saidi