الجمعة، 22 يوليو، 2016

الحكومة تستغرب من اتهامات المستشار اللبار لمسؤولين 'يمارسون عملهم باحترام' بوزارة التربية الوطنية

بتاريخ : 00:52


طالبت الحكومة ،في بلاغ لها  تلاه مصطفى الخلفي وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة عقب المجلس الحكومي المنعقد اليوم الخميس بالرباط، رئيس الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية المستشار البرلماني عبد السلام اللبار الذي وجه اتهامات لمسؤولين بوزارة التربية الوطنية بتمكينها من الوثائق التي أعلن عنها لتتمكن من إجراء التحريات اللازمة.

وقال البلاغ أن مجلس الحكومة قد : « توقف عند الاتهامات الخطيرة التي وُجهت لعدد من الموظفين السامين بوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني في جلسة الأسئلة الشهرية بمجلس المستشارين ليوم 19 يوليوز الجاري، وفي هذا الصدد تدعو الحكومة المستشار الذي وجه هذه الاتهامات إلى تمكين الحكومة من الوثائق التي أعلن عنها لتتمكن من إجراء التحريات اللازمة، وفيما يخص التهم الموجهة لأشخاص بعينهم فإن الحكومة تستغرب ذلك، باعتبار أنه ليس لديها شيء ثابت عليهم، والمتهم بريء حتى تثبت إدانته، ولهذا فإنهم يمارسون عملهم بكل احترام  ».


وكان اللبار قد وجه اتهامات بالفساد إلى مسؤولين في وزارة التربية الوطنية و مدراء أكاديميات ، في جلسة الأسئلة الشهرية بمجلس المستشارين ليوم 19 يوليوز الجاري ، ووصفهم بالعصابات المنظمة المتحكمة في الوزارة.


التعليقات
0 التعليقات

جميع الحقوق محفوظة لدى || السياسة الخصوصية || Contact US || اتصل بنا

تعديل : Jaouad Saidi