الأربعاء، 3 مايو، 2017

ورشة تكوينية لتعزيز قدرات منسقي أندية التربية على المواطنة وحقوق الإنسان بالمديرية الإقليمية لوزان

بتاريخ : 22:16




نظمت المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي و البحث العلمي بوزان بشراكة مع اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان لطنجة ورشة حول تقنيات تنشيط أندية التربية على المواطنة وحقوق الإنسان لفائدة منسقي ومنسقات هذه الأندية يوم الأربعاء 3 ماي 2017 بمقر المديرية الإقليمية لوزان. ومن بين الأهداف الرئيسية لهذه الورشة، تشجيع الأطر التربوية بمؤسسات التعليم الابتدائي على إنشاء أندية للتربية على المواطنة و حقوق الإنسان، و تفعيل الأندية بالثانوي الإعدادي و التأهيلي. و إبراز دور أندية المواطنة و حقوق الإنسان في ترسيخ قيم المواطنة.

فمباشرة بعد كلمتي كل من السيدة خديجة بنعبد السلام رئيسة مصلحة الشؤون التربوية و السيد محمد بعلي رئيس مصلحة الشؤون القانونية و الشراكة والتواصل بالمديرية الإقليمية ، اللذين رحبا بالسيد محمد حمضي عضو اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بطنجة و بالأطر التربوية المشاركة في الدورة التكوينية، و استحضارهما لسياق تنظيم هذه الورشة التكوينية و الأهداف من ورائها و طبيعة الشراكة التي تجمع اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان لجهة طنجة و الأكاديمية الجهوية للتربية و التكوين لجهة طنجة تطوان الحسيمة في مجال التربية على المواطنة و حقوق الإنسان و أهم الأوراش التي عملا الطرفين على تنزيلها بمديرية وزان خلال هذا الموسم الدراسي، و التذكير بمشاريع الرؤية الاستراتيجية المرتبطة بالتعبئة للمدرسة و تنمية السلوك المدني عند الناشئة و محاربة بعض الظواهر السلبية بالمؤسسات التعليمية، كالعنف بالوسط المدرسي و غيرها، تقدم السيد محمد حمضي عضو اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بعرض جاء عبارة عن أرضية للنقاش و تمحور حول أهم محاور دليل التربية على المواطنة و حقوق الإنسان بالمؤسسات التعليمية و يمكن تلخيص أهمها كالآتي:
مدخل إلى التربية على المواطنة وحقوق الإنسان؛
الحياة المدرسية؛
الأندية التربوية و أنشطتها المندمجة؛
التعريف بالأندية
مبادئ إرساء الأندية التربوية و أهدافها؛
خصوصيات الأندية التربية على المواطنة وحقوق الإنسان؛
خطوات إحداث نادي التربية على المواطنة و حقوق الإنسان
مهام تأطير نادي التربية على المواطنة وحقوق الإنسان؛
توثيق و تقويم أنشطة نوادي التربية على المواطنة و حقوق الإنسان؛
تعبئة التلاميذ للانخراط في الأندية التربوية؛
محاور جاءت على شكل أرضية للنقاش، تفاعل مع مضامينها أطر تربوية منهم من سبق له أن شغل مهمة منسق أو مشرف لنادي التربية على المواطنة و حقوق الإنسان ومنهم من نسق أنشطة نوادي تربوية أخرى و منهم من يرغب في التعرف عن قرب عن أهم الخطوات التي يجب القيام بها لإنشاء نادي بالمؤسسة. مداخلات المشاركات والمشاركين أغنت العرض من خلال طرح مجموعة من الأفكار المرتبطة بالعمل في الميدان و بالنجاحات و الإخفاقات التي تعرفها الأندية خلال عملها بالمؤسسات التعليمية و بأهمية ودور الأندية في تفعيل الحياة المدرسية و مساهمتها في الحد من الآثار السلبية لبعض الظواهر كالعنف بالوسط و تطوير قدرات التلاميذ الفكرية و الثقافية و التواصلية و غيرها.
وقد اتفق المشاركون في هذه الورشة على برمجة مجموعة من الأنشطة برسم السنة الدراسية المقبلة، نذكر منها:

- تكوين منسقي الأندية في مجال "المقاربة الحقوقية وحقوق الطفل" وفي مجال "المساواة ومقاربة النوع"؛
- تنظيم مسابقة إقليمية خاصة بأندية التربية على المواطنة وحقوق الإنسان؛
-إنشاء أندية التربية على المواطنة وحقوق الإنسان بالمؤسسات التعليمية (ابتدائي، إعدادي تأهيلي)؛
- تنظيم مجموعة من الأنشطة التحسيسية في مجال "محاربة العنف بالوسط المدرسي"؛
- دعم تنظيم الأندية لأنشطة تروم دعم السلوك المدني بالمؤسسات التعليمية؛
- إقامة تظاهرات بمناسبة الأيام الوطنية والدولية لحقوق الإنسان بتنسيق مع المديرية الإقليمية وبجميع المؤسسات التعليمية وبمواضيع موحدة؛
- تنظيم الملتقى الإقليمي لأندية التربية على المواطنة وحقوق الإنسان لتقاسم التجارب فيما بينها.

التعليقات
0 التعليقات

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لدى || السياسة الخصوصية || Contact US || اتصل بنا

تعديل : Jaouad Saidi