الاثنين، 19 نوفمبر 2018

مباراة الدخول إلى مركز التوجيه والتخطيط التربوي-2019

بتاريخ : 18:33


مباراة الدخول إلى مركز التوجيه والتخطيط التربوي-2019



مذكرة رقم 18-161 بتاريخ 19 نونبر2018 في شأن مباراة الدخول إلى مركز التوجيه والتخطيط التربوي-مسلك المستشارين في التوجيه التربويتحميل المذكرة
​مذكرة رقم 18-162 بتاريخ 19 نونبر 2018 بشأن مباراة الدخول إلى مركز التوجيه والتخطيط التربوي-مسلك المستشارين في التخطيط التربوي

الإعلان عن لوائح المترشحين لمباراة الدخول إلى مسلك تكوين المفتشين دورة نونبر2018

بتاريخ : 18:28




فاس مكناس




  

***************


اعلان
تنهي الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الدار البيضاء سطات إلى علم جميع المترشحات والمترشحين المقبولين في الانتقاء الاولي لاجتياز مباراة الدخول الى مركز تكوين مفتشي التعليم دورة نونبر 2018 ،أن الاختبارات الكتابية ستجرى يومي 24 و 25 نونبر 2018  وفق الإعلان الاتي:
تحميل اللائحة
ملاحظات:

  • يعتبر هذا الإعلان بمثابة استدعاء.
  • على جميع المترشحات والمترشحين المقبولين في الانتقاء الاولي لاجتياز مباراة الدخول الى مركز تكوين مفتشي التعليم دورة نونبر 2018، الحضور الى مراكز الامتحان نصف ساعة قبل انطلاق الاختبارات.
**************************

لوائح المترشحين لاجتياز الاختبارات الكتابية لمباراة ولوج مركز تكوين مفتشي التعليم - دورة نونبر 2018 - سوس - ماسة


استرجاع ملايير البرنامج الاستعجالي علاقة وثيقة بتعزيز حقوق الإنسان والمطالبة بها لا تسقط بالتقادم

بتاريخ : 11:12


Image associée


اعتبر متتبعون أن الكشف عن المتورطين في هدر ملايير البرنامج الاستعجالي ومساءلتهم ومحاسبتهم، تواجهه معارضة شديدة من الدولة العميقة، وليس من الغريب أن تكون هناك ممانعة ومعارضة أيضا من الرافعين لشعار الإصلاح ومحاربة الفساد.
وبحسب المتتبعين فإن عقب اندلاع احتجاجات التلاميذ على صيغ التوقيت المدرسي، صعدت من جديد قضية مكافحة الفساد في قطاع التعليم إلى رأس قائمة الأولويات نتيجة للرغبة الكبيرة عند مهتمين بالشأن التعليمي الوطني ولاسترداد الملايير المهدورة. ولهذا، فقد برزت الدعوة إلى ضرورة الكشف عن نتائج مساءلة ومحاسبة المتورطين في اختلالات البرنامج الاستعجالي والتلاعب في إسناد مناصب المسؤولية .
ولما كان موضوع استرجاع أموال البرنامج الاستعجالي من الموضوعات الأكثر إثارة للجدل في الآونة الأخيرة، حيث حرمت المؤسسات التعليمية ونساء ورجال التعليم الذين يمرون بمرحلة عصيبة خلال الولايتين الحكوميتين الأخيرتين، فقد انبرت جهود منظمات حماية المال العام في المطالبة بمساءلة ومحاسبة المتورطين في اختلالات البرنامج الاستعجالي، مستندة في ذلك لاتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد التي دخلت حيز التنفيذ في عام 2005، والتي تعد بمثابة خريطة الطريق بشأن اتخاذ أهم التدابير لمكافحة الفساد، وفق تعبير المتتبعين.
وفي السياق ذاته، فقد أسهمت البيئة الوطنية لتحفيز جهود استعادة المساءلة والمحاسبة، وذلك من خلال إسهام عامل مهم في المساعدة على استعادة المال العام "الملصوص"، يتمثل بالإرادة الشعبية كسند أساسي داعم للمطالبين بمحاسبة المتورطين والمتلاعبين بمصير المنظومة التعليمية.
حقوق المواطن تجاه الحكومة المغربية قضية مهمة تقارب قضية وجود الإنسان أو عدمه، فديباجة الإعلان العالمي لحقوق الإنسان الصادر عام 1948 أكدت على أن "الاعتراف بالكرامة المتأصلة في جميع أعضاء الأسرة البشرية وبحقوقهم المتساوية الثابتة هو أساس الحرية والعدل والسلام في العالم" معتبرة "أنه من الضروري أن يتولى القانون حماية حقوق الإنسان لكي لا يضطر المرء آخر الأمر إلى التمرد على الاستبداد والظلم"، إن هذه المبادئ الأساسية يجب أن تشكل نبراسا لأية سلطة تحملت مسؤولية إدارة شؤون الناس في أي بلد كان، ومن هنا القول ب" استرجاع ملايير البرنامج الاستعجالي وإسناد مناصب المسؤولية وفق مقتضيات النصوص القانونية، هي استرجاع كرامة المواطن المغربي .. كرامة الوطن .. كرامة الناخبين"، وفق ما أسره المتتبعون.
ويرى المتتبعون أن استرجاع ملايير البرنامج الاستعجالي خطوة لاسترجاع كرامة المغاربة وأن جرائم الفساد ونهب المال العام والكسب غير المشروع لا تسقط بالتقادم، ويجب على الدولة الالتزام باتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد، والتأكيد على أن قضية ملايير البرنامج الاستعجالي المهدورة لا تسقط بالتقادم، وأن تلتزم الدولة باسترجاع هذه الملايير بسبب سوء استخدام السلطة  أو بسبب استغلال النفوذ أو السطو والتزوير وغيرها من الأسباب غير المشروعة بما يضمن حق التلاميذ وأطر التعليم والمجتمع المغربي بمساءلة ومحاسبة الناهبين إداريا وقضائيا وفقا للمعايير الوطنية والدولية وبما يكفل صدور التشريعات التي تمنع التصرفات غير القانونية بالمال العام.
وتجدر الإشارة أن اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد، التي تمت المصادقة عليها ، تتضمن عددا من جرائم الفساد، أهمها، تدابير منع غسل الأموال، ورشوة الموظفين العموميين، واختلاس الممتلكات أو تبديدها، والمتاجرة بالنقود، والإثراء غير المشروع، وغسل العائدات الإجرامية والملاحقة والمقاضاة والتجميد والحجز والمصادرة واسترجاع الأموال.
من جهة أخرى، مصادر تتحدث عن أن المتورطين في عمليات الفساد يتفننون في إخفاء ما جنوه من الفساد وعائداته باعتماد طرق متعددة، حيث يتم إيداع "ما نهبوه" بحسابات بنكية محصنة أو تداولها في سوق الأعمال ضمن أنشطة غسيل الأموال من خلال إنشاء أو الانتماء إلى مؤسسات استثمارية أو مقاولات لا تظهرهم بشكل واضح في الصورة.
واعتبرت نفس المصادر، أن تضخم أرصدة  المسؤولين بما لا يتناسب مع راتبهم أو ميراثهم إن وجد أو دخل سابق لهم قبل توليهم مهام مناصبهم، يعد فساداً يستوجب إرجاع هذه الأموال إلى المؤسسة التي نهبت منها.
ومما لا يدعو مجالاً للشك تضيف المصادر، أن الحكومة السابقة(بن كيران) والحكومة الراهنة(العثماني) مقصرتان إن لم تكن متواطئتان في عدم ملاحقة ناهبي ملايير البرنامج الاستعجالي.
محمد جمال بن عياد

بطاقة الأسبوع الوطني للتعاون المدرسي : من 26 نونبر إلى فاتح دجنبر 2018

بتاريخ : 11:05


بطاقة الأسبوع الوطني للتعاون المدرسي : من 26 نونبر إلى فاتح دجنبر 2018 



الجمعة، 16 نوفمبر 2018

الهيئة الوطنية للتقييم، لدى المجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي، ومنظّمة اليونيسيف، تعملان من أجل ضمان الحق في التعليم

بتاريخ : 22:34



بهدف تعزيز الحق في التعليم لفائدة الأطفال والشباب بالمغرب، تم التوقيع يوم الجمعة 16 نونبر 2016، بمقر المجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي، على اتفاقية إطار للتعاون، بين الهيئة الوطنية للتقييم لدى المجلس، مُمَثَلةً بالسيدة رحمة بورقية مديرة الهيئة، ومنظمة اليونيسيف، مُمَثَلةً بالسيدة جيوفانا باربريس (Giovanna Barberis)، مُمَثِلة اليونيسيف بالمغرب.

تشمل هذه الاتفاقية الإطار التي ستمتد على مدى 3 سنوات (إلى غاية 2021)، عدّة جوانب في مجالات تعزيز حقوق الأطفال ودعم منظومة التربية والتكوين بالمغرب. إلى جانب تطوير آليات وطُرق التقييم، وإنتاج البيانات حول الموضوعات التي جاءت في الرؤية الاستراتيجية للإصلاح 2015-2030، كالإنصاف والجودة، بالإضافة إلى تعزيز تبادل الخبرات والتجارب الدولية من خلال ندوات وورشات عمل.

وفي هذا الإطار، ستنظَم مجموعة من الندوات والأعمال التقييمية بشكل مشترك بين الهيئة الوطنية للتقييم واليونيسف، حيث ستعقد قريبا (مَطْلع سنة 2019)، ندوة حول التربية الدّامجة، إذ ستكون فرصة لاختتام التقييمات التي أُنجزت في هذا الموضوع خلال سنة 2018. كما سيتطرّق الطرفان، خلال سنة 2019، إلى مجموعة من المواضيع الأخرى، كالزَمن المدرسي والعنف في الوسط المدرسي.

يرمي برنامج العمل الأول لهذه الاتفاقية، إلى تحقيق هدفين رئيسيين في أفق نهاية سنة 2019. يتعلّق الهدف الأول بالإنصاف والولوج إلى التعليم، من خلال تقوية قُدرات المنظومة التربوية على توسيع نطاق التعليم ليشمل الأطفال في وضعية هشة. بينما يتعلّق الهدف الثاني بالحكامة المدرسية، عبر تعزيز قدرة المنظومة التربوية على العمل على تحسين الإنصاف بالوسط المدرسي وتتبع تطبيقه.

هذه النتائج، التي تدخل أيضاً في إطار الشراكة بين المغرب والأمم المتحدة لفترة 2017-2021، ستُشكّل مُساهمة مباشِرة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة، بما في ذلك الهدف الرابع، الرامي إلى ضمان التعليم الجيد والمنصف والشامل للجميع وتعزيز فرص التعلّم مدى الحياة.

أستاذ يفقد الذاكرة إثر سقوطه داخل الفصل الدراسي بشيشاوة

بتاريخ : 22:19




تعرض أستاذ بعد زوال يوم أمس الخميس، على الساعة الثالثة زوالا، لحادث مؤلم وهو يؤدي رسالته النبيلة داخل فصله بالوحدة المدرسية كوارة بلحسن التابعة لمجموعة مدارس لبراج بمديرية شيشاوة. الأستاذ كان يهم بتعليق إحدى الصور على أحد جدران الفصل، قبل أن يسقط، ويرتطم رأسه بطاولة من طاولات فصله الدراسي. أصيب على إثرها إصابة بليغة على مستوى الرأس أدت به إلى دخوله في غيبوبة لأزيد من 15 دقيقة. وتضيف مصادرنا، بأن الطاقم التربوي الذي يشتغل مع المعني، بقي ينتظر سيارة الاسعاف لأزيد من ساعتين متتاليتين رغم الاتصالات المتكررة، قبل أن تحل لحمل المصاب إلى المستشفى الاقليمي بشيشاوة. ليتبين أن حالته الصحية لا تطمئن، ويتم نقله على عجل إلى المصحة الدولية بمراكش لمباشرة العلاجات والفحوصات الطبية الضرورية. هذا وقد عرف الحادث حضور المدير الاقليمي شخصيا إلى عين المكان للاطمئنان على حالة الاستاذ.



الخميس، 15 نوفمبر 2018

العثماني والعدمية والتيئيس، وأمزازي والحس الوطني؟ !

بتاريخ : 22:29



قال العثماني رئيس الحكومة في لقاء مفتوح مع طلبة المعهد العالي للإعلام والاتصال بالرباط مساء الخميس 08 نونبر الجاري، أنه ليس هناك "أزمة في قطاع التعليم" بل هناك "مشاكل"، وأنه يجب أن تكون أمورنا واضحة، ومقاربتنا لبعض القضايا والإشكالات بنظرة متوازية و"أن لا ننصت للعدمية والتيئيس".
وفي تعليق على ما جاء على لسان ا"لعثماني"، قالت المصادر أن الواقع المعيشي للمواطن المغربي ومآسيه، والظروف الاجتماعية والاقتصادية والأمنية في مناطق عدة بالمغرب جميعها تدعو للتيئيس، فلقد تعددت وتنوعت مآسي وآلام المواطنين بصورة لم تشهد البلاد لها مثيلا، وبشهادة واتفاق مراقبين سياسيين ونقابيين وحقوقيين وحماية المال العام، ولا تكاد أن تنتهي مآسي وآلام، حتى تتسلط أخرى على المواطنين.  
وتضيف المصادر أن في كثير من الأحيان ــ بصورة من الصور ــ يكون من المسؤولين متواطئون ومشاركون في تلك الآلام والمآسي، وسببا مباشرا في حدوثها واستمرارها، وأحسنهم حالا من يكتفي بالتفرج، والبحث عن مظلة تقيه من المحاسبة والمساءلة!
وتتابع المصادر أن قول "العثماني" بأن ليس هناك أزمة في قطاع التعليم بل هناك مشاكل، ينطبق عليه المثل الشعبي " ما ماتش غير خرجوا مصارنو"، فماذا عن تقرير البنك الدولي للتعليم بالدول العربية؟ وضمن أي مرتبة صنف المغرب؟، وتقرير منظمة الأمم المتحدة للتعليم والثقافة "اليونسكو"، والمنتدى الاقتصادي العالمي بخصوص مؤشر جودة التعليم، وتقرير التنمية البشرية للأمم المتحدة وغيرها من التقارير، ألا تدل على أن هناك أزمة حقيقية بامتياز في قطاع تعليمنا؟
 وتردف المصادر أن ملايير البرنامج الاستعجالي وإسناد مناصب المسؤولية، دليل قاطع لا يحتمل التأويل، أن هناك فساد مستشري داخل المنظومة التعليمية والذي يؤدي إلى ضياع أموال طائلة دون أن تنعكس على الواقع التعليمي، وقد امتلأت صفحات الجرائد الوطنية  بالفضائح المالية لمسؤولي الوزارة وبالخروقات في إسناد مناصب المسؤولية، وتقرير المجلس الأعلى للحسابات، وتدخلات مجلسي البرلمان، وقد بدا الفساد بشكل جلي كجزء من المشكلة يعرقل الإصلاح حينما هدرت الملايير السخية المعتمدة لتنزيل المخطط الاستعجالي، وأسندت مناصب المسؤولية في خرق سافر للقانون، دون أن تظهر مخرجات المخطط  وتحمل المسؤولية على أرض المدرسة العمومية.
من جهة أخرى دعا "أمزازي" وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي يوم الاثنين 12 نونبر الجاري تلاميذ المؤسسات التعليمية التحلي"بالحس الوطني"، والمصادر تتحدث،أنه لم يصب المواطنون بصدمة عنيفة خلفت انتكاسة بقيم الحس الوطني، بحجم ومقدار تلك الصدمة التي أحدثتها الحكومتين المتتاليتين" عفا الله عما سلف"، وزعامات الإصلاح ومحاربة الفساد، التي تقلدت مناصب ومسؤوليات بالمؤسسات العمومية والمجالس المنتخبة وجمعت بين تعويضات مالية وامتيازات مادية أرهقت ميزانية الدولة، مثل وزير أو مدير مركزي أو مدير جهوي أو مدير إقليمي أو رئيس مجلس أو ....
وقالت المصادر، لقد تبين أن هؤلاء الذين يطالبون بالتحلي بالحس الوطني رسبوا هم أنفسهم في اجتياز اختبار مصداقية حسهم الوطني، إذ إن معظمهم سقطوا سقوطا مخجلا بمجرد تقلدهم زمام السلطة، فمارسوا التسلط وعبثوا بالمسؤولية،  طمعا في المال العام الذي استفادوا منه باسم "المستحقات"، والمناصب لهم ولأقربائهم،  أو زهوا بالسلطة، وحصيلة كل ما سبق انسلاخ وتنكر للحس الوطني، إذ سجل أن معظمهم كانوا يزايدون بشعارات الإصلاح ومحاربة الفساد والتحكم دون أي مصداقية أو التزام حقيقي بها، وقد جر كل ذلك البلاء على المواطنين شيبهم وشبابهم رجالهم ونساؤهم، حيث تلاش منهم، أو على أقل تقدير خفت عندهم، قيم الحس الوطني، وصارت هجرة الشباب نحو الضفة الأخرى، والسرقة الموصوفة تحت تهديد بالسيوف، والاغتصاب بالعنف، والقتل، والانتحار، بل والبحث عن المصالح والمكاسب الشخصية بأي وسيلة مقدما على اعتبارات المصلحة العامة، حسب تعبير المصادر.
وصفوة القول، فإن الوطن بحاجة ماسة إلى أن تحرر العقول والقلوب لاستنهاض مقدرات هذا الوطن، وأول وأهم الأولويات لتحقيق ذلك هو إحياء الحس الوطني عند من أسندت إليهم المسؤولية بجدارة واستحقاق، وفي احترام تام للقانون.
محمد جمال بن عياد

مذكرة في شأن مسطرة استرجاع المصاريف الطبية المترتبة عن الأمراض أو الحوادث المنسوبة إلى العمل

بتاريخ : 20:23


مذكرة رقم 159X18 بتاريخ 14 نونبر2018  في شأن مسطرة استرجاع المصاريف الطبية المترتبة عن الأمراض أو الحوادث المنسوبة إلى العمل






الأربعاء، 14 نوفمبر 2018

التنسيق النقابي بصفرو يدعو الشغيلة التعليمية إلى إضراب إقليمي يوم غد الخميس 15 نونبر

بتاريخ : 11:22


التنسيق النقابي بصفرو يدعو الشغيلة التعليمية إلى إضراب إقليمي يوم غد الخميس 15 نونبر 

Aucun texte alternatif disponible.

الثلاثاء، 13 نوفمبر 2018

بسبب احتجاج التلاميذ ضد التوقيت الصيفي الجمعية الوطنية لمديرات ومديري التعليم الابتدائي بالمغرب تعلق محطة الوقفة الاحتجاجية أمام المديريات الإقليمية ليوم الخميس 15 نونبر 2018

بتاريخ : 21:44


بسبب احتجاج التلاميذ ضد التوقيت الصيفي الجمعية الوطنية لمديرات ومديري التعليم الابتدائي بالمغرب تعلق محطة الوقفة الاحتجاجية أمام المديريات الإقليمية ليوم الخميس 15 نونبر 2018
بــــــــــــــلاغ


على إثر الأحداث التي تعرفها الساحة التعليمية بعد إقرار الساعة القانونية للملكة (كرينيتش + 1)، وخروج التلاميذ إلى الشارع العام،وإيمانا من جمعيتنا بالأولوية الوطنية على حساب كل الأولويات الفئوية والمهنية، واستحضارا للدور المواطن والوطني الذي تضطلع به جمعيتنا كوسيط ذي مصداقية باعتباره فاعلا أساسيا في المنظومة رغم كل الإكراهات واللامبالاة من قبل المسؤولين المركزيين، ونظرا للدور الجسيم الذي يتحمله المديرون والمديرات في حفظ النظام العام داخل المؤسسات التعليمية وضمان استمرارية هذه المؤسسات في أداء وظيفتها التربوية، وحتى لا يتم الركوب على نضالات الجمعية الوطنية لمديرات ومديري التعليم الابتدائي بالمغرب وتعليق فشل تدبير أزمة التوقيت المدرسي الجديد على البرنامج النضالي سواء من طرف بعض المنابر الإعلامية المغرضة أو من طرف جهات أخرى خاصة مع تزامن البرنامج النضالي لجمعياتنا مع الحراك العفوي للتلاميذ، وبعد استشارة المكاتب الجهوية والإقليمية للجمعية وتجميع مقترحاتهم في شأن حساسية المرحلة. لأجل ذلك تقرر ما يلي :
الاستمرار في تنفيذ البرنامج النضالي مع تعليق محطة الوقفة الاحتجاجية أمام المديريات الإقليمية ليوم الخميس 15 نونبر 2018

و عاشت الجمعية الوطنية لمديرات ومديري التعليم الابتدائي بالمغرب إطارا ديمقراطيا مستقلا حداثيا

جميع الحقوق محفوظة لدى || السياسة الخصوصية || Contact US || اتصل بنا

تعديل : Jaouad Saidi