الأربعاء، 29 مايو، 2013

الوزارة تنفي أن تكون المراسلة حول الترقية بشهادة الإجازة المروج لها صادرة عن مصالحها الإدارية

بتاريخ : 20:15




على إثر ما يتم الترويج له حاليا في بعض المواقع الإلكترونية من مراسلة حول الترقية بشهادة الإجازة تزعم أنها صادرة عن وزارة التربية الوطنية،  فإن الوزارة تعلن جملة وتفصيلا نفيها القاطع أن تكون المراسلة المروج لها صادرة عن مصالحها الإدارية، وتقدم في مقابل ذلك التوضيحات التالية لتنوير الرأي العام الوطني والتعليمي:
  • إن الرقم الذي تحمله المراسلة  المزعومة جاء مطابقا لنفس الرقم الذي تحمله مراسلة وزارية مؤرخة في 6 ماي الجاري سبق وأن أصدرتها الوزارة في موضوع امتحان شهادة الكفاءة التربوية برسم سنة 2013، ولا يعقل أن يتم إصدار مراسلتين تحت نفس الرقم وفي موضوعين مختلفين؛
  • إن تاريخ المراسلة المفترضة (25 ماي 2013) يصادف يوم السبت، و مصالح الوزارة ليس من عاداتها تأريخ وتوقيع مراسلات خلال نهاية  الأسبوع؛
  • إن الأسلوب الذي كتبت به المراسلة أسلوب استفزازي لم يسبق لوزارة التربية الوطنية أن خاطبت به أسرة التربية والتكوين؛
  • إن الوزارة تؤكد في ما يخص الترقية بالشهادات الجامعية، أنها أصدرت بتاريخ 6 ماي 2013 بالجريدة الرسمية القرار رقم 1328.13 الخاص بتحديد شروط وإجراءات وبرامج المباريات المهنية لولوج بعض الدرجات المنصوص عليها في مرسوم 10 فبراير 2003 بشأن النظام الأساسي الخاص بموظفي الوزارة،  والذي بموجبه يتم السماح لجميع الموظفين الخاضعين للنظام الأساسي،  بالترقية عن طريق الشهادة الجامعية بواسطة مباراة تنظمها الوزارة لهذا الغرض.
  • إن وزير التربية الوطنية صرح أمس الثلاثاء خلال انعقاد جلسة الأسئلة الشفهية بمجلس المستشارين، بان المباريات المهنية موضوع القرار، تفتح في وجه موظفي القطاع الحاملين للشهادات العليا (الإجازة والماستر) ، والتي تعتمد على نقطة مهنية لتقييم الكفاءات التي يتوفر عليها المرشح و على النقطة التي يحصل عليها في الاختبار الشفوي.
و الوزارة إذ تقدم هذه التوضيحات، فإنها تدعو كافة مكونات أسرة التربية والتكوين إلى توخي الحذر من مثل ما يروج له من شائعات ومغالطات الغرض منها التشويش على الإصلاحات التربوية الجارية.






















التعليقات
0 التعليقات

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لدى || السياسة الخصوصية || Contact US || اتصل بنا

تعديل : Jaouad Saidi