السبت، 29 يونيو، 2013

العنصر يهدد بالتخلي عن مهمة تحديد المستحقين لمنح الطلبة

بتاريخ : 15:43





عبر وزير الداخلية محند العنصر عن استعداد اللجان الإقليمية التي يرأسها الولاة والعمال بمختلف عمالات وأقاليم المملكة والمشرفة على تحديد المستحقين لمنح الطلبة عن التخلي عن هذه المهمة إذا وجد من يقوم بها عوضا عن هذه اللجان.

وجاء كلام العنصر في سياق رده على انتقادات مجموعة من النواب أول أمس في جلسة عمومية بالمجلس لمعايير استفادة الطلبة من المنح، والذين أكدوا حرمان مجموعة من المستحقين من الطبقات الفقيرة من هذه المنح، واستفادة بعض أبناء الميسورين، وهو ما أنكره العنصر الذي أكد أن هذه اللجان تحدد المستفيدين من المنح عبر مجموعة من المعايير التي يتم احترامها، مؤكدا في ذات الوقت وجود صعوبات في تحديد الفئات الاجتماعية التي يمكن أن تستفيد، لأن الأمر، يضيف العنصر، لا يتم بطريقة آلية وبمعايير حساباتية دقيقة، لأنه لون كان ذلك صحيحا، يضيف العنصر، لتم إدخال المعلومات إلى الحاسوب الذي سيحدد بطريقة أوتوماتيكية لائحة المستفيدين. 

يذكر أن مهمة تخويل قرارات استحقاق صفة « ممنوح » تعود إلى لجن إقليمية يرأسها الولاة والعمال بمختلف عمالات وأقاليم المملكة، وعضوية كل من نواب وزارة التربية الوطنية والمفتشين الإقليميين للضرائب والمجالس المنتخبة، وكذا ممثلي جمعيات آباء وأولياء التلاميذ. وكانت وزارة التربية الوطنية إلى كافة التلميذات والتلاميذ النَّاجحين في الدورة العادية أو الاستدراكية من امتحان البكالوريا أنه سيتم الشروع في استقبال طلبات الاستفادة من المنحة الجامعية برسم السنة الجامعية 2014/2013.

وأكد بلاغ الوزارة أنه تم تحديد الفترة ما بين 27 يونيو و5 يوليوز 2013 لقبول ملفات الناجحين في الدورة الأولى، والفترة من 22 إلى 31 يوليوز 2013 لقبول ملفات الناجحين خلال الدورة الثانية سواء تعلق الأمر بالمترشحين الممدرسين أو الأحرار.

و تهيب الوزارة بالمترشحات والمترشحين الناجحين في البكالوريا أن يهيئوا ملفاتهم بكل دقة ويقوموا بتسليمها مباشرة إلى الثانويات التأهيلية التي تابعوا دراستهم بها، وإلى النيابات الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بالنسبة للأحرار أو الحاصلين على البكالوريا الأجنبية. 






التعليقات
0 التعليقات

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لدى || السياسة الخصوصية || Contact US || اتصل بنا

تعديل : Jaouad Saidi