الجمعة، 2 أغسطس، 2013

الوفا يترأس حفل توزيع الجوائز على المتفوقين في امتحانات الباكالوريا 2012-2013

بتاريخ : 16:38

السيد محمد الوفا يترأس حفل توزيع الجوائز على المتفوقين في امتحانات الباكالوريا 2012-2013 رفقة السيد عبد السلام أحيزون و السيد عبد الله باها وزير الدولة والسيد لحسن الداودي وزير التعليم العالي وتكوين الأطر و البحث العلمي



أكد السيد محمد الوفا وزير التربية الوطنية أن الباكالوريا المغربية شهادة معترف بها دوليا وأنها ضمن أصعب الشواهد عالميا ، وأشار خلال ترِؤسه حفل توزيع الجوائز على المتفوقين في امتحانات الباكالوريا برسم الموسم الدراسي 2012/2013 رفقة السيد عبد السلام أحيزون رئيس جمعية اتصالات المغرب لإنشاء المقاولات وإنعاش الشغل و السيد عبد الله باها وزير الدولة ، والسيد لحسن الداودي وزير التعليم العالي وتكوين الأطر و البحث العلمي ، أن المدرسة المغربية لا زالت قادرة على العطاء بدليل النتائج المحصل عليها من طرف التلامذة في مختلف الشعب. وأضاف أن هذه المناسبة تعتبر فرصة لتثمين جهود التي تبذلها الأسرة التعليمية و آباء وأمهات التلاميذ على حد السواء من أجل الارتقاء بمستوى التعليم في بلادنا.



من جهته، عبر السيد عبد السلام احيزون عن حرص اتصالات المغرب كمقاولة مواطنة التي أرسى أسسها صاحب جلالة الملك محمد السادس، على الاحتفال بهذه المناسبة ، لأن الاعتراف بمجهودات الشباب تعد استثمارا في الثروة الثقافية و العلمية للبلاد . معبرا عن قناعته بأن تسهيل الولوج إلى التعليم و المعرفة مفتاح تقدم البلدان.

و من جانبه عبر السيد عبد الله باها عن ارتياحه للنتائج المحصل عليها من طرف التلاميذ معتبرا أن تقدم المجتمعات رهين بتأهيل مواردها البشرية لتمكينها من مسايرة إيقاع العولمة التي لا ترحم المتأخرين عن الركب.

و في نفس السياق دعا السيد لحسن الداودي إلى الاهتمام بالتعليم و المعرفة كرصيد إنساني يفتح المجال أمام حامله إلى الارتقاء  بنفسه و المساهمة في تقدم مجتمعه.

و الجدير بالذكر أن عدد التلاميذ المحتفى بهم هذه السنة ضمن فعاليات الدورة الثامنة لجائزة امتياز ناهز 160 تلميذا و تلميذة ، منهم 14 متوجا حاصل  على أعلى معدل على الصعيد الوطني و 69 على الصعيد الجهوي و06 متوجين في إطار الأولمبياد الدولية للرياضيات و 03 في الأولمبياد الوطنية للفيزياء و الكيمياء و08 في المباراة العامة للعلوم والتقنيات و 06 من خريجي الأقسام التحضيرية الذين تم قبولهم بمدارس البوليتكنيك  الفرنسية، كما تم رفع عدد المستفيدين من منحة الدراسة بالجامعات من 40 مستفيدا إلى 160.

و شهد الحفل الذي حضره الكاتب العام لوزارة التربية الوطنية و المفتشان العامان و بعض المديرين  المركزيين و الجهويين .توزيع جوائز نقدية مهداة من اتصالات المغرب و منحة أكاديمية الحسن الثاني للعلوم و التقنيات  بالإضافة إلى هواتف رفيعة المستوى كما شهد الحفل تقديم وصلات فنية وغنائية.








التعليقات
0 التعليقات

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لدى || السياسة الخصوصية || Contact US || اتصل بنا

تعديل : Jaouad Saidi