الأربعاء، 22 يناير، 2014

إصابات واعتقالات جديدة في صفوف الأساتذة المعتصمين في الرّباط

بتاريخ : 18:58




أمام تعنّت وزارة التربية الوطنيّة والتأهيل المهني، وعدم استجابتها لمطالب الأساتذة حاملي الماستر والإجازة، استمرت التنسيقية الوطنية للأساتذة المقصيين من الترقية بالشهادة في مسارها النضالي الذي بلغ يومه 65 على التوالي.


وكعادتها قرّرت الأربعاء وقفة أمام مقر وزارة التربية الوطنية والتأهيل المهني، ليتعرّض الأساتذة لتدخّل عنيف من القوّات العمومية، أسفر عن إصابات خطيرة وحالات من الإغماء في صفوف الأساتذة المعتصمين في الرباط.

وجاء ذلك بعد أن أعلنت التنسيقية عن تصعيد برنامجها الاحتجاجي أمام وزارة بلمختار المتشبثة باجراء المباراة، وأدى التدخل الذي قامت به قوات الأمن إلى العديد من الإصابات متفاوتة الخطورة، بالإضافة إلى حالات عدّة من الإغماء، ومجموعة من الاعتقالات 'تسعة أساتذة من بينهم المنسق الوطني الذي اعتقل للمرة الثانية منذ بداية اعتصام الأساتذة المقصيين من الترقية بالشهادة.

يشار إلى أن هذا التدخّل لم يكن الأول من نوعه بل سبق لقوات الأمن أن تدخلت ضد الأساتذة في العديد من المناسبات، ويبدو أن هذه الخطوة لن تزيد الأمر إلا تعقيدا.











التعليقات
0 التعليقات

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لدى || السياسة الخصوصية || Contact US || اتصل بنا

تعديل : Jaouad Saidi