الخميس، 28 مايو، 2015

الداودي يعد باتخاذ تدابير جديدة من أجل تأهيل الجامعة المغربية‎

بتاريخ : 21:04



كشف لحسن الداودي، وزير التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر، عن اجراءات جديدة سيشهدها تدبير الشأن الجامعي سواء على المستوى المادي أو البشري، حيث سيتم تخصيص ميزانيات مهمة للبحث العلمي وترقية الأساتذة العاملين في التعليم العالي.

ودعا الداودي، في كلمة ألقاها أثناء ترؤسه حفل تنصيب الرئيس الجديد لجامعة شعيب الدكالي مساء يوم الثلاثاء 26 ماي 2015 بالمدرسة الوطنية لتسيير المقاولات بمدينة الجديدة، إلى الاهتمام بالبحث العلمي والابتكار لما يشكلانه من أهمية في تقدم الأمم والشعوب، فضلا عن تكوين الأساتذة في مجالات عدة من أجل مواكبة وعصرنة البرنامج التعليمي الذي يشهده العالم.

واستعرض الداودي الخطوط العريضة والعناوين الكبرى للإصلاحات التي باشرتها الوزارة خاصة فيما يتعلق بمستوى جودة التعليم وتوسيع العرض التربوي كالانفتاح على التقنيات الحديثة والتركيز على اللغة الانجليزية كلغة للتواصل بين الطلبة والأساتذة.

وبعد أن نوه الداودي بأداء التانوتي الرئيس السابق لجامعة شعيب الدكالي بالجديدة، دعا الرئيس الحالي، يحيى بوغالب، إلى الاستمرار في نفس المسيرة مع إعطاء الأهمية الكبرى للبحث العلمي والابتكار ولطلبة الجامعة.




التعليقات
0 التعليقات

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لدى || السياسة الخصوصية || Contact US || اتصل بنا

تعديل : Jaouad Saidi