الخميس، 28 يناير، 2016

متقاعدو/ات التعليم يعقدون مؤتمرهم في إطار التوجه الديمقراطي

بتاريخ : 19:31
اتحاد متقاعدي/ات التعليم بالمغرب UREM ينتخب
العربي السرغيني لكليلي كاتبا عاما وطنيا
انعقد المؤتمر التأسيسي لاتحاد متقاعدي/ات التعليم بالمغرب UREM، الإطار المرتبط بالجامعة الوطنية للتعليم، بالرباط يوم الأحد 24 يناير 2016 تحت شعار: "تقاعَدْنا عن العمل ولنْ نتقاعَدَ عن النضال دفاعا عن التعليم العمومي وكرامة متقاعدي/ات التعليم بالمغرب"، وبعد الجلسة الافتتاحية التي تميزت بكلمة الكاتب العام الوطني للجامعة الوطنية للتعليم الأخ عبد الرزاق الإدريسي وكلمة الأخت يطو عليوي باسم اللجنة التحضيرية للمؤتمر ثم كلمة الاتحاد المغربي للمتقاعدين التي ألقاها الأخ لحسن بَريم وكلمة الأخت زهرة حسني باسم المكتب الوطني لإتحاد نساء التعليم بالمغرب وكلمة محيي الدين حجاج الكاتب العام الوطني لإتحاد شباب التعليم بالمغرب.

وبعد ذلك تمت قراءة مشاريع الأوراق ومناقشتها والمصادقة عليها: القانون الأساسي، المقرر التنظيمي، المقرر المطلبي، البيان العام.

تم انتخب المؤتمر لجنة إدارية مكونة من 35 عضوا ستطعم نفسها من المناطق في حدود 51 عضوا، وقد إنبثقت عن اللجنة الإدارية مكتبا وطنيا من 22 عضوا وزع المهام داخله على الشكل التالي:

أعضاء المكتب الوطني لاتحاد متقاعدي/ات التعليم بالمغرب:

1. الكاتب العام: العربي السرغيني لكليلي، 0600591484

نوابه:

2. يطو عليوي،

3. عيسى سعيدي،

4. عبد الرحيم روصافي،

5. أمين المال: محمد الصوفي،

6. نائبه: محمد العلمي،

7. كاتب إداري: إدريس الخديم،

8. نائبه: محمد لغرامي،

مستشارون مكلفون بمهام:

9. زهرة حسني،

10. محمد المسيح،

11. مصطفى دابا،

12. نور السلام الكومي،

13. بنعاشير السيتل،

14. حسن جعفاري،

15. محمد الغزاوي،

16. رقية البشيري،

17. عبد اللطيف صردي،

18. علي شطري،

19. محمد جوهري،

20. لطيفة الدمراوي،

21. محمد أفضيل،

22. عبد الرحيم الخادلي.

مؤتمر اتحاد متقاعدي/ات التعليم بالمغرب يدين المس بكرامة المتقاعدين/ات والإجهاز على مكاسبهم الاقتصادية والاجتماعية

تحت شعار "تقاعَدْنا عن العمل ولنْ نتقاعَدَ عن النضال دفاعا عن التعليم العمومي وكرامة متقاعدي/ات التعليم بالمغرب" ينعقد المؤتمر الوطني التأسيسي لإتحاد متقاعدات ومتقاعدي التعليم بالمغرب، المنضوي تحت لواء الجامعة الوطنية للتعليم التوجه الديمقراطي، يوم الأحد 24 يناير 2016.

وبعد الاستماع للكلمة التوجيهية للكاتب العام للجامعة الوطنية للتعليم الرفيق عبد الرزاق الإدريسي، وكلمات ضيوف المؤتمر ومناقشة مختلف مشاريع الأوراق المعَدَّة من قبل اللجنة التحضيرية (القانون الأساسي والمقرر التنظيمي والورقة المطلبية والبيان الختامي) والمصادقة عليها، فان المؤتمر يسجل:

1. تصاعد الهجمة الامبريالية والقوى المتحالفة معها على حقوق الشعوب في الاستقرار والسلم والعيش الكريم من خلال إشعال حروب مدمرة بمختلف مناطق العالم وبالأخص بالمنطقة العربية والمغاربية.
2. تزايد الحركة الإرهابية المنظمة في تدمير أرواح الشعوب وحضارتها واغتصاب خيراتها الطبيعية والمادية والبشرية.
3. تواتر هجوم الدولة المغربية، من خلال إذعانها لصندوق النقد الدولي والبنك العالمي، على مكتسبات الشعب المغربي باستهداف الصناديق الاجتماعية (صندوق المقاصة، صناديق التقاعد) وتفويت مؤسسات وطنية إلى طغمة من خدام المخزن (صوديا - صوجيطا - لاسامير - اتصالات المغرب..).
4. الهجوم المنظم على القطاعات الاجتماعية وتخريبها والقضاء على أدوارها الاجتماعية وعلى رأسها التعليم والصحة، مما ساهم في ظهور حركات احتجاجية قوية شملت مدن المغرب وقراه من أبرزها حركة 20 فبراير.
5. الهجوم على التعليم العمومي بالمغرب من خلال إفراغ برامجه ومقرراته من محتواها العلمي والعقلاني والبيداغوجي الجيد، وجعل بنايات مؤسساته مهترئة تفتقد إلى روح الإبداع التربوي والبيداغوجي من خلال زعم إصلاحات تحولت إلى ورشات للنهب والسرقة للنافذين بالدولة ومؤسساتها المختلفة دون مساءلة ولا حساب ولا عقاب.
6. سن وتمرير قوانين تراجعية مرفوضة من قبل كل شرائح المجتمع المغربي وقواه السياسية، النقابية، الحقوقية والمدنية (الهجوم على أبناء الشعب الكادح - الأساتذة المتدربين - من خلال المرسومين المشؤومين: فصل التوظيف عن التكوين وتقليص المنحة بأكثر من النصف).
7. استهداف المتقاعدات والمتقاعدين والمقبلين والمقبلات على التقاعد من خلال إصلاح مشؤوم وذلك بتطبيق الثلاثي الملعون: الرفع من سن التقاعد وتخفيض معاشه والزيادة في نسبة الاقتطاعات.
8. تجميد معاش المتقاعد/ة رغم الارتفاع المتتالي لكلفة المعيشة واستهداف كرامة المتقاعدين\ات وجعلهم دون حماية اجتماعية.
9. عدم استفادة الشعب المغربي من الخيرات المتراكمة خلال سنوات طويلة من العطاء والاجتهاد في مجال التربية والتكوين والتعليم وتعطيلها واستهداف رمزيتها المادية والمعنوية.
إن المؤتمر الوطني التأسيسي لاتحاد متقاعدي/ات التعليم بالمغرب يؤكد:
1) ارتباط اتحاد متقاعدي/ات التعليم بالمغرب بالجامعة الوطنية للتعليم - التوجه الديمقراطي ودعمه لنضالات وكفاحات الطبقة العاملة المغربية.
2) دعمه لنضالات وأنشطة ومبادرات الإتحاد المغربي للمتقاعدين/ات UMR
3) إدانته للسياسات الممنهجة من قبل الدولة المغربية والرامية إلى المس بكرامة المتقاعدين/ات والإجهاز على مكاسبهم الاقتصادية والاجتماعية.
4) نضاله من أجل رفع قيمة المعاش ليستجيب للقدرة الشرائية.
5) شجبه لسياسة الدولة الرامية إلى تدمير التعليم العمومي في اتجاه تفويته للقطاع الخاص والإجهاز على حقوق العاملين/ات به.
6) مطالبته الحكومة بالتجاوب مع المطالب العامة للمتقاعدين/ات ومطالب متقاعدي/ات التعليم الواردة في الورقة المطلبية الصادرة عن المؤتمر وبإلغاء المرسوم القاضي بتمديد فترة التقاعد الذي طُبِّق على نساء ورجال التعليم بالتربية الوطنية والتعليم العالي وجعله اختياريا مع تحفيزِ وتعويضِ المعنيين عن شهور التمديد السابقة واللاحقة.
7) تضامنه التام مع نضالات كل الفئات التعليمية وعلى رأسها الأساتذة المتدربين وضحايا النظامين وأطر الإدارة التربوية والمحررين.. ومطالبته الحكومة بالاستجابة الفورية لمطالبهم العادلة والمشروعة وكل مطالب نساء ورجال التعليم.
8) دعوته كافة القوى الديمقراطية والتقدمية إلى تشكيل جبهة قوية قادرة على توحيد الجهود من أجل فرض المطالب الديمقراطية الشعبية والمساهمة في النضال من أجل الديمقراطية والتحرر والإنعتاق.
9) دعمه لكافة الإطارات المناضلة من أجل تحقيق المكاسب الديمقراطية والاجتماعية لعموم الكادحات والكادحين وإدانته للمنع والقمع المسلط على الهيئات الحقوقية وعلى رأسها الجمعية المغربية لحقوق الإنسان AMDH ومختلف الحركات الاجتماعية الاحتجاجية وفئات المعطلين وحركة 20 فبراير ومطالبته بإطلاق سراح جميع المعتقلين السياسيين والنقابيين بالمغرب.
10) دعمه للحركات بالمغرب ومساندته وانخراطه في نضالات.
11) دعمه لنضالات الشعوب عبر العالم من أجل تحررها من تسلط الإمبريالية والصهيونية.
12) إدانته للحركات الإرهابية الرجعية الزاحفة عبر العالم والمموَّلة من طرف الإمبريالية وحليفاتها القوى الرجعية بالمنطقة العربية والمغاربية.
13) مساندته لكفاح الشعب الفلسطيني ضد الامبريالية والحركة الصهيونية العالمية من أجل التحرر والإنعتاق.
إن المؤتمر الوطني التأسيسي لاتحاد متقاعدي ومتقاعدات التعليم بالمغرب يدعو كل الفروع وأجهزة الجامعة الوطنية للتعليم إلى الانخراط في تعبئة المتقاعدات والمتقاعدين إلى الانخراط في هاته التجربة ومساندتها.

المؤتمر الوطني التأسيسي لإتحاد متقاعدي/ات التعليم بالمغرب
الرباط الأحد 24 يناير 2016


التعليقات
0 التعليقات

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لدى || السياسة الخصوصية || Contact US || اتصل بنا

تعديل : Jaouad Saidi